أبوفقيه Amaz Blognya Abu Muhammad Faqih

مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ به طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ

Wajib Mendahulukan Khabar


وجوب تقديم الخبر


يجبُ تقديم الخبرِ على المبتدأ في أربعة مواضعَ


الاولُ إذا كان المبتدأ نكرة غير مفيدةٍ، مخَبراً عنها بظرفٍ أو جار ومجرور، نحو “في الدارِ رجلٌ” و “عندكَ ضيفٌ” ومنه قوله تعالى {ولدينا مزيدٌ} و “على أبصارهم غشاوةٌ”.
(وإنما وجب تقديم الخبر هنا لأن تأخيره يوهم أنه صفة وأن الخبر منتظر. فان كانت النكرة مفيدة لم يجب تقديم خبرها، كقوله تعالى {وأجل مسمى} عنده لأن النكرة وصفت بمسمى، فكان الظاهر في الظرف أنه خبر لا صفة).


الثاني إذا كان الخبر اسمَ استفهامٍ، أو مضافاً الى اسم استفهامٍ، فالاول، نحو “كيف حالُكَ؟” والثاني نحو “ابنُ مَن أنت؟” و “صبيحة أيْ يوم سفرُكَ؟”.
(وإنما وجب تقديم الخبر هنا لأن لاسم الاستفهام أو ما يضاف اليه صدر الكلام).


الثالثُ إذا اتصلَ بالمبتدأ ضميرٌ يعود الى شيء من الخبر نحو “في الدار صاحبها” ومنه قوله تعالى {أم على قلوبٍ أقفالُها}. وقولُ نُصَيب
*أهابُكِ إِجلالاً، وما بكِ قدرةٌ * عليَّ، ولكن ملءُ عينٍ حبيبُها*
(وإنما وجب تقديم الخبر هنا، لانه لو تأخر لاستلزم عود الضمير على متأخر لفظاً ورتبة، وذلك ضعيف قبيح منكر (راجع الكلام على عود الضمير) في الجزء الأول من هذا الكتاب).


الرابعُ أن يكون الخبرُ محصوراً في المبتدأ. وذلك بأن يقترن المبتدأ بإلاّ لفظاً، نحو “ما خالقٌ إلا اللهُ”، أو معنًى، نحو “إنما محمودٌ من يجتهدُ”.


(إذ المعنى “ما محمود إلا من يجتهد”. ومعنى الحصر هنا ان الخبر “وهو خالق، في المثال” منحصر في الله. فليست صفة الخلق إلا له سبحانه، فلو قيل “وما الله إلا خالق” بتقديم المبتدأ. فسد المعنى، لانه يقتضي أن لا صفة لله إلا الخلق، وهو ظاهر الفساد. وهكذا الحال في المثال الثاني).


جامع الدروس العربية ص 460 -461 مكتبة الشروق الدولية

About these ads

Tinggalkan Balasan

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s

Information

This entry was posted on Maret 16, 2010 by in Bahasa Arab and tagged .

Kategori

Arsip

Blog Stats

  • 142,878 hits

Masukkan alamat surat elektronik Anda untuk mengikuti blog ini dan menerima pemberitahuan tentang tulisan baru melalui surat elektronik.

Bergabunglah dengan 96 pengikut lainnya.

Ikuti

Get every new post delivered to your Inbox.

Bergabunglah dengan 96 pengikut lainnya.